منتديات متجر باتنة الإلكتروني الشامل للخدمات

تحيات إدارة متجر باتنة الإلكتروني الشامل للخدمات


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولتسجيل الدخول

شاطر | 
 

 مأساة مدينة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جوزيف
مشرف
مشرف
avatar

وسام التميز
ذكر عدد المساهمات : 174 تاريخ التسجيل : 25/11/2010

مُساهمةموضوع: مأساة مدينة   الأحد ديسمبر 05, 2010 11:57 am

قال ستالين يوما : " إن موت إنسان يعد مأساة أما موت شعوب بأكملها فهي مسألة إحصائيات." و قيل يوما : " كم ارتكبت أبشع الجرائم بإسمك أيتها الحرية." لقد شهد التاريخ يوم السادس من آب لعام ألف و تسعمئة و خمس و أربعين واحدة من أبشع الجرائم التي تناهت في قسوتها و غلها و ارتكبت يومئذ بدم بارد ، و لم يكن الضحية يومئذ بشرا فحسب بل كانت مدينة بأكملها كانت تعج بالحياة فإذا بها في دقائق معدودة تصبح الحياة فيها هشيما تذروه الرياح. تلكم هي مدينة هيروشيما التي لا تزال ذكرى السادس من آب تحمل فيها أبرز معالم المآسي حيث تخلى الإنسان يومئذ عن إنسانيته و لم يتورع ضميره عن استخدام أبشع سلاح تمثل في القنبلة الذرية ليحرق حياة بأكملها دون أي وازع أو أخلاق.

لقد بدأت قصة تلك المأساة منذ اختراع ذلك السلاح المميت حيث ناشد العلماء أصحاب القرار ألا يستخدموه أبدا ضد أي هدف بشري ولكن نداءاتهم لم تلق إلا آذانا صماء و قلوبا عمياء ، فقد تقرر أن يلقى هذا السلاح ضد المدنيين دون أية رحمة و ذلك بحجة إنهاء الحرب كما زعموا ، و حدد يوم السادس من آب لعام ألف و تسعمئة و خمس و أربعين ليشهد العالم يومها أشد الجرائم هولا حينما ألقيت القنبلة الذرية من الطائرة الأمريكية إينولا غاي التي قادها يومئذ المجرم بول تيبيتس.

يقول أحد الناجين من تلك المجزرة الجهنمية : " في تمام الساعة الثامنة انطلقت صفارات الإنذار من كل حدب و صوب و ذلك لمجيء إحدى الطائرات الحربية الأمريكية . فما مضت عشر دقائق حتى عادت الأمور كما كانت. إلا أنني شعرنا بأمر غير طبيعي و ما هي لحظات حتى سطع من السماء بريق أبيض يخطف الأبصار و لم أر إلا العديد من الناس يصرخون متألمين من حروق لم أر لها مثيلا من قبل . لقد رأيت الجحيم يومئذ تستعر في قلب هيروشيما و رأيت المستشفى العام قد تبخر مثل قطرة ماء على صفيح ساخن. مهما مرت السنوات فإنني لن أنسى ما حدث. "

أما كبار المجرمين من أصحاب القرار أو المنفذين لعملية الإلقاء فلم يبد منهم أي أسف على ما قدمت أيديهم بل تذرعوا بهذا العمل الإجرامي الدنيء بدافع الإنسانية ، فأية إنسانية هذه ؟! أهكذا يهبط الخلق البشري إلى هذه الوحشية البشعة ؟! أسوق لكم ما قاله بول تيبيتس قائد الطائرة إينولا غاي التي ألقت ذلك السلاح : " إنني لست من اصحاب العاطفة و سأخبركم بما شعرت به حينئذ. لقد قمت بتنفيذ هذه المهمة و أنا مرتاح البال لأنها تمت على أكمل وجه. "

رغم أنه مضى على تلك الحادثة المؤلمة خمس و ستون عاما إلا أن آثار ذلك اليوم لا تزال ماثلة إلى الآن لتبين سبل الوحشية التي تنهجها الدول الكبرى التي تزعم أنها تؤيد الحرية ولكن أيديها تقطر بدماء الأبرياء . ولكن الله تعالى يملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته . " و لا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://matagerbatna.forum315.com/
 
مأساة مدينة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات متجر باتنة الإلكتروني الشامل للخدمات  :: ۩متجر باتنة۞الأدبــي۩-
انتقل الى:  
اخر المواضيع
قائمة الاعضاء
افضل 20 عضو
الدخول

حفظ البيانات؟